البنك العربي يرعى حملة إدارة السير المركزية لتعزيز السلامة على الطرقات

25 أيلول, 2013

في إطار التزامه بدعم وخدمة المجتمعات المحلية ، يواصل البنك العربي وللعام الرابع على التوالي رعايته لحملة "مدرستي فرحتي" والتي تهدف إلى تعزيز السلامة على الطرقات من خلال طباعة وتوزيع المطبوعات التي تعمل على إرشاد وتعليم الطلاب عدد من القواعد المرورية الهامة مثل الطرق الصحيحة لعبور الشارع و تجنب المواقف الخطرة على الطرقات.

وتغطي حملة "مدرستي فرحتي" كافة محافظات المملكة وتهدف للحد من حوادث الدهس من خلال إرشاد الطلبة باستمرار و بطرق أكثر فاعلية حيث يتم تنفيذ هذه المبادرة من خلال عقد ورشات عمل تثقيفية ومحاضرات تفاعلية بالإضافة إلى الكتيب الذي يحمل اسم الحملة و الذي تم توزيعه على كافة مدارس المملكة.

كتيب «مدرستي فرحتي» والذي قام البنك العربي برعاية طباعة و توزيع 50,000 نسخه منه يزود الطلاب بعدد من القواعد والإرشادات بلغة سهلة بصورة قصص حوارية وبأسلوب يشد انتباه الأطفال، هذا وقد زودت إدارة السير البنك ب 3,000 نسخه من هذا الكتيب ليتم توزيعه على عملاء حساب جيل العربي من أجل تعزيز الوعي لديهم حول هذا الموضوع الهام.

وبدوره علق السيد طارق الحاج حسن نائب رئيس أول- مدير إدارة البراندنج في البنك العربي: "تأتي هذه الحملة استمراراً لنهج الاستدامة والمسئولية الإجتماعية الذي يطبقه البنك العربي ضمن كافة أعماله، وتجديداً لتعاونه مع إدارة السير المركزية وذلك للعام الرابع على التوالي. حيث يتطلع البنك من خلال دعمه لحملة «مدرستي فرحتي»إلى تحقيق الوعي المجتمعي ونشر الثقافة المرورية الصحيحة بين فئة الطلاب في كافة مدارس المملكة. فحماية أبنائنا الطلاب وتجنيبهم مخاطر الحوادث المرورية هي مسئولية وطنية تشكل التوعية المرورية جزء أساسي منها."

وأضاف العقيد زياد باكير/ مدير إدارة السير المركزية: وتنفيذا لاستراتيجية مديرية الأمن العام والتي من أولوياتها الحد من حوادث الطرق وما ينتج عنها من مأساة إنسانية وخسائر مادية، اتجهنا إلى العمل على رفع مستوى الثقافة المرورية لدى مختلف شرائح المجتمع ومنهم فئة طلاب المدارس ورياض الأطفال. وخاصة أن الإحصائيات تشير إلى أن هناك ارتفاع في نسبة حوادث الدهس التي يتعرض لها الأطفال. وذلك بهدف توعيتهم مروريا وبيان الأخطار التي تواجههم على الطرقات وبالتالي خلق جيل جديد واع مروريا حريص على حياته، وملتزم بقواعد وأخلاقيات استخدام الطريق. متطلعين إلى مزيد من التعاون والتكاتف مع كل مؤسسة عامة أو خاصة وضعت على عاتقها تحمل مسؤولية الحد من الحوادث على الطرقات وخلق الشراكة معها للمضي في عملية التوعية المرورية التي تشمل مختلف فئات المجتمع. ونتجه بالشكر باسم مديرية الأمن العام – إدارة السير المركزية للسادة إدارة البنك العربي لما قدمته من دعم لتغطية فعاليات حملة "مدرستي فرحتي" وللسنة الرابعة على التوالي، متمنين لها المزيد من العطاء والإنجاز فيما تقوم به من مبادرات، ونشاطات تنموية واجتماعية ووطنية.


ومن الجدير ذكره أن برنامج البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية "معاً" هو برنامج متعدد الأوجه يرتكز على تطوير وتنمية جوانب مختلفة من المجتمع من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة تسهم في خدمة عدة قطاعات وهي الصحة ومكافحة الفقر وحماية البيئة والتعليم ودعم الأيتام.